ديوان ومجالس عشائر الأحيوات

أخي الكريم ... أختي الكريمة
أهلاً وسهلاً بك في ملتقى قبائل وعشائر الأحيوات.
في هذه الملتقى ...
تتعرف على تاريخ قبيلة عريقة من القبائل العربيه وهى قبائل الأحيوات
تتعرف على قبائل مصر والاردن والسعوديه وفلسطين
على قبائل البادية العربية بشكل عام
على تراث البادية وتاريخها
على عادات البدو الأصيلة
نأخذك في رحلة ممتعة في منبرنا التميز والانفراد بمواضيع حصرية تخص قبائل الأحيوات كما تخص البدو والبادية
وكما هي عادات البدو .... فنحن هنا ... لا نقبل الإساءة للآخرين .... ولا نقبل .... ما يتعارض مع ديننا الحنيف ....فأهلاً وسهلاً بكم في ملتقى قبائل وعشائر الأحيوات
ديوان ومجالس عشائر الأحيوات

اننا من ادم وادم من تراب كما واعزنا الله بالاسلام وهذا فخر عظيم ونعمة نحسد عليها....ليس تفاخر ولا تكابر على احد ولكن حفاظا على الهوية ولكي يعرف ابناؤنا جدورهم وأصل قبيلتهم وتواجد اماكنهم...


    دُعَاءٌ لِتَفْرِيجِ الْهَمِّ وَالْغَمِّ بِإِذْنِ اللهِ

    شاطر

    الأحيوي
    Admin

    المساهمات : 140
    تاريخ التسجيل : 28/05/2012

    دُعَاءٌ لِتَفْرِيجِ الْهَمِّ وَالْغَمِّ بِإِذْنِ اللهِ

    مُساهمة  الأحيوي في الخميس يوليو 05, 2012 8:55 pm

    « دُعَاءٌ لِتَفْرِيجِ الْهَمِّ وَالْغَمِّ بِإِذْنِ اللهِ »

    رَوَاهُ الأَصْبَهَانِيُّ مِنْ حَدِيِثِ أَنَسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ وَلفْظُهُ ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : يَا عَلِيُّ أَلا أُعَلِّمُكَ دُعَاءً إِذَا أَصَابَكَ غَمٌّ أَوْ هَمٌّ تَدْعُو بِهِ رَبَّكَ فَيسْتَجَابُ لَكَ بِإِذْنِ اللهِ وَيُفَرَّجُ عَنْكَ : تَوَضَّأْ وَصَلِّ رَكْعَتَيْنِ ، وَاحْمَدِ اللهَ وَاَثْنِ عَلَيْهِ وَصَلِّ عَلى نَبِيِّكَ وَاسْتَغْفِرْ لِنَفْسِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالمُؤْمِنَاتِ ، ثُمَّ قُلْ : « اللَّهُمَّ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ، لا إِلهَ إِلَّا اللهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ، لا إِلهَ إِلَّا اللهُ الْحَلِيمُ الْكَرِيم سُبْحَانَ اللهِ رَبِّ السَّمَواتِ السَّبْعِ وَرَبِّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ، الْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمينَ ، اللَّهُمَّ كَاشِفَ الْغَمِّ مُفَرِّجَ الْهَمِّ ، مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضطَرِّينَ إِذَا دَعَوْكَ ، رَحْمنَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَرَحِيمَهُمَا فَارْحَمْني في حَاجَتي هذِهِ بِقَضَائِهَا وَنَجَاحِهَا رَحْمَةً تُغْنِينِي بِهَا عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِوَاكَ » .

    وَعَنْ ابنِ عبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « جَاءَني جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلامُ بِدَعْوَاتٍ ، فَقَالَ : إِذَا نَزَلَ بِكَ أَمْرٌ مِنُ أَمْرِ دُنْيَاكَ فَقَدِّمْهُنَّ ، ثُمَّ سَلْ حَاجَتَكَ ، يَا بَدِيعَ السَّموَاتِ وَالأَرْضِ ، يَاذَا الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ ، يَا صَرِيخَ المُسْتَصْرِخِينَ (1) ، يَا غِيَاثَ المُسْتَغِيثِينَ ، يَا كَاشِفَ السُّوءِ ، يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ ، يَا مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضْطَرِّينَ ، يَا إِلهَ الْعَالَمِينَ ، بِكَ أُنْزِلُ حَاجَتي ، وَأَنْتَ أَعْلَمُ بِهَا فَاقْضِهَا » .

    أخرجه الأصبهاني وله شواهد كثيرة

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 24, 2018 12:23 am