ديوان ومجالس عشائر الأحيوات

أخي الكريم ... أختي الكريمة
أهلاً وسهلاً بك في ملتقى قبائل وعشائر الأحيوات.
في هذه الملتقى ...
تتعرف على تاريخ قبيلة عريقة من القبائل العربيه وهى قبائل الأحيوات
تتعرف على قبائل مصر والاردن والسعوديه وفلسطين
على قبائل البادية العربية بشكل عام
على تراث البادية وتاريخها
على عادات البدو الأصيلة
نأخذك في رحلة ممتعة في منبرنا التميز والانفراد بمواضيع حصرية تخص قبائل الأحيوات كما تخص البدو والبادية
وكما هي عادات البدو .... فنحن هنا ... لا نقبل الإساءة للآخرين .... ولا نقبل .... ما يتعارض مع ديننا الحنيف ....فأهلاً وسهلاً بكم في ملتقى قبائل وعشائر الأحيوات
ديوان ومجالس عشائر الأحيوات

اننا من ادم وادم من تراب كما واعزنا الله بالاسلام وهذا فخر عظيم ونعمة نحسد عليها....ليس تفاخر ولا تكابر على احد ولكن حفاظا على الهوية ولكي يعرف ابناؤنا جدورهم وأصل قبيلتهم وتواجد اماكنهم...


    قبيلة الأحيوات نسبها وفروعها وديارها

    شاطر

    الأحيوي
    Admin

    المساهمات : 140
    تاريخ التسجيل : 28/05/2012

    قبيلة الأحيوات نسبها وفروعها وديارها

    مُساهمة  الأحيوي في الأربعاء مايو 30, 2012 12:40 pm

    قبيلة الأحيوات نسبها وفروعها وديارها

    * تمهيد *
    قبيلة الأحيوات وواحدهم أحيوي هي إحدى قبائل المساعيد وتعد من أكبر قبائل وسط سيناء في الديار المصرية وكانت واحدة من قبائل جنوبي فلسطين الكبرى التي كانت تتألف من ثمانية قبائل وهي واحدة من قبائل جنوبي الأردن وتنتشر فروع منها في شمالي الحجاز والعراق وفلسطين وأنحاء مختلفة في الديار المصرية كالشرقية وبني سويف من بلاد الصعيد * نصوص حول الأحيوات *

    * تحقيق نسب الأحيوات *
    قبيلة الأحيوات هي إحدى قبائل المساعيد هذا هو المحفوظ المتواتر عندهم وعند قبائل المساعيد في شمالي الحجاز وفلسطين وسيناء والشرقية وغيرها وهذا هو المعروف عند مجاوريهم من القبائل العربية في جنوبي الأردن وفلسطين وسيناء وفيما يلي بعض النصوص المتعلقة بنسب قبيلة الأحيوات :
    1ــ قال نعوم شقير فيما كتبه عام 1906م نقلا عن الأحيوات في سيناء : " في تقاليدهم أنهم من بني عطية المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني " ( تاريخ سيناء ص117 ) وقال في ذكر المساعيد : " انهم والأحيوات من أصل واحد " ( تاريخ سيناء ص122 )
    2ــ أن المحفوظ عند الأحيوات أن أقرب الناس لهم نسبا هم أمراء المساعيد في فلسطين . والأحيوات من نسل الأمير علي المنطار وأخيه الأمير سيف فيما أمراء المساعيد من سلالة أخيهما الأمير سليمان المنطار ووسم الأمراء في فلسطين هو نفس وسم الأحيوات فقبيلة الأحيوات تسم الحنيك وهو عبارة عن مطرق طولي على الحنك ( الفك ) السفلي للبعير وهذا الوسم يسمه مساعيد فلسطين فقد كتب إلي أخي الكريم الأستاذ فايز أحمد سالم أبو فردة نقلا عن مساعيد فلسطين وقد سألته عن وسمهم أنهم يسمون هذا الوسم ـــــــــ على الحنك للإبل .
    قلت : وهذا الوسم لمساعيد فلسطين ذكره المستشرق الألماني أوبنهايم في كتابه البدو ــ بالغة الألمانية ــ ج2 ص43
    3ــ جاء في بعض وثائق دير سانت كاترين المحفوظة في مركز الوثائق والمخطوطات في الجامعة الأردنية ( ولدي نسخة من كثير من وثائقها المتعلقة بالقبائل ) جاء ذكر عدد من شيوخ قبيلة المساعيد ومنهم نجم بن عليان وقد ذكر سنة 1007 و1012 1013هــ وذكرت هذه الوثائق أنه كان يتلقى من الرهبان عشرين نصفا من الفضة في السنة وجاء ذكر لأخيه دغيم بن عليان وقد ذكر سنة1014 و 1017 وكان يتلقى أيضا عشرين نصفا من الفضة وجاء ذكر أخيهما خليفة بن عليان الأعرج وقد ذكر سنة 1007 و 1015 و 1016هــ وكان يتلقى أيضا عشرين نصفا من الفضة وجاء ذكر أخوهما سمرة بن عليان وقد ذكر سنة 1009 و 1010هــ وكان يتلقى مثلهم عشرين نصفا من الفضة وجاء ذكر مسعد بن عتيق وقد ذكر سنة 1019 وكان يتلقى مثلهم أيضا عشرين نصفا من الفضة وقد وجدنا في إحدى وثائق الدير نصا نفيسا لغاية كشف لنا أن المساعيد هؤلاء هم من قبيلة الأحيوات حيث جاء في الوثيقة : أن رسلان بن أحمد الأحيوي أخو نجم يقبض عشرين نصفا فضيا في السنة وقد ورد ذلك سنة 993هــ وهذا يعني أن رسلان المذكور هو ابن أخي الشيوخ المذكورين آنفا فهو رسلان بن أحمد بن عليان وعليان هذا هو عليان بن مشور بن دغيم الذي ذكره الجزيري فقد قال الجزيري في ذكر المساعيد: " من أكابرهم عتيق بن مسعود بن دغيم وعليان بن مشور " وقال : " وأما عربان المساعيد : فهم أصحاب درك مبشر الحاج في العود منهم عتيق بن مسعود بن دغيم وعيسى قريبه وعليان بن مشور بن دغيم ولهم عن درك الباب والضبة بخان عقبة أيلة قديما سبعة وأربعون دينارا ونصف دينار وهي مستمرة الصرف إلى تاريخه ثم قرر لمسعود بن دغيم في الأيام المظفرية إنعاما عليه من غير درك خمسون دينارا واستمرت بيد ولده من بعده واعلم أن درك مبشر الحاج لهذه الطائفة فمتى جهز أمير الركب مبشره إلى القاهرة بالعود ولم يدفع لهم عادتهم ويرضي خاطرهم على ذلك كان توجهه على خطر كبير كما اتفق ذلك مرارا عديدة وعاد الجاويش وهو مسلوب ومجروح ولم يقدر على التوجه منهم " ( الدرر الفرائد ص139 و 1345 ) وذكر الجزيري أن للمساعيد ربع درك نقب عقبة أيلة وينالون مقابل ذلك خمسين دينارا ( الدرر الفرائد ص1339 ) وذكر أن حصتهم من مبلغ الدرك خمسمائة نصف فضة ( درر الفوائد ــ طبعة القاهرة ــ ص497 )
    4ــ أوردت إحدى وثائق الدير نصا نفيسا آخر بين أن هؤلاء الشيوخ هم من بني عطية المساعيد حيث جاء في الوثيقة ما نصه : " بتاريخ ثاني عشر ربيع الثاني حضر شعيب بن كيزان ونجم بن عليان من أولاد عطية بدنة المساعيد وأخذ من الأقلوم لفرنديوس غفرتهم عن سنة ستة بعد الألف مبلغ عشرين نصفا " أ . هــ
    5ــ تذكر إحدى وثائق الدير اسم سليمان الأمير المسعودي شاهدا في وثيقة مؤرخة بتاريخ 1087هــ وتذكر وثيقة أخرى أن البدوي سليمان بن سعد الأمير من بدنة المساعيد قد قبض عشرين فضية وذلك في شهر رجب سنة1082هــ " كما جاء ذكر سليمان الأمير المسعودي في وثيقة أخرى مؤرخة بعام 1088هــ كما جاء ذكره في وثيقة أخرى مؤرخة بتاريخ بشهر صفر سنة 1089هــ.
    قلت : هذا يعني أن الأمراء كانوا من بين شيوخ قبيلة المساعيد الذين كانوا يتلقون أموالا من دير سانت كاترين وكان الدير يدفع هذه الأموال مقابل عدم التعرض لقوافله والمحافظة عليها أثناء مرورها في أرض القبيلة التي يتلقى شيوخها تلك الأموال
    6ــ قال اللواء حامد أحمد صالح فيما كتابه الذي أنجزه عام 1962م ومن المصادر التي نقل عنها مجلدات دير سانت كاترين بشبه جزيرة سيناء قال : " الأحيوات : من المساعيد من بني عطية . في سيناء الوسطى إلى العقبة وهم أصلا من قوم شعيب " ( نحن العرب ص140 )
    قلت : جاء في الوثيقة آنفة الذكر ما نصه : " بتاريخ ثاني عشر حضر شعيب بن كيزان ونجم بن عليان من أولاد عطية بدنة المساعيد واخذوا من الأقلوم لفرنديوس غفرتهم عن سنة ستة بعد الألف مبلغ عشرين نص بحضرة محمود بن كليب من العوارمة وعبد النبي بن راشد من أولاد سعيد " أ . هــ
    قلت : هذا نص آخر يفيدنا أن قبيلة الأحيوات من بني عطية من فروع قبيلة المساعيد وانهم من قوم شعيب نسبا وشعيب المذكور هو أحد شيوخ القبيلة المشهورين وقد نصت الوثيقة على نسبته إلى بني عطية المساعيد وهم أصل الأحيوات وقد جاء ذكره في وثائق أخرى من وثائق دير سانت كاترين في النصف الأول من القرن الحادي عشر للهجرة ومما جاء عنه : أن شعيب بن كيزان المسعودي أخذ غفرته في سنة 1011هــ وجاء في وثيقة أخرى أنه أخذ من الأقلوم ثاووفيلا بمصر غفرته عن سنة 1025هــ وكذلك حضر سنة 1027هــ وأخذ غفرته من الأقلوم كيرقزما بمصر وفي سنة 1028هــ حضر شعيب بن كيزان وكان معه سمرة بشهادة ابن عمه سلامة بن سلمي وأخذا الغفرة عن مقدمة سنة 1028هــ وفي نفس السنة حضر شعيب المسعودي وأخذ بقية الغفرة وفي وثيقة مؤرخة بعام 1029هــ أن الغفرة التي لقبيلة المساعيد هي لسمرة وشعيب بن كيزان وخليفة بن عليان ودغيم بن عليان وحسين بن نجم وجاء في وثيقة أخرى مؤرخة بعام 1023هــ أن مصلح بن كيزان أخذ غفرتهقلت : يتحقق مما سبق بيانه أن الأحيوات فرع من بني عطية من المساعيد وان شيوخهم ذكرهم الجزيري ( 911 ــ نحو 977هــ 1505 ــ 1569 / 1570م ) في القرن العاشر للهجرة السادس عشر للميلاد وأنهم كانوا يذكرون باسمهم الخاص بهم وهو الأحيوات وتارة يذكرون باسم قبيلتهم المساعيد ومن أبرز شيوخهم في القرن الحادي عشر للهجرة الشيخ شعيب بن كيزان المسعودي ويتبين لنا أن شيوخ المساعيد الذين كانوا يتقاضون مبالغ مالية من دير سانت كاترين والحكومة المصرية هم من الأحيوات من بني عطية من المساعيد وكان يشاركهم في هذا أبناء عمهم الأمراء ومنهم سليمان بن سعد الأمير المسعودي
    قلت : وفيما يلي بعض ما ذكره الكتاب حول نسب قبيلة الأحيوات :
    ما ذكره الكتاب حول نسب المساعيد 1ــ قال نعوم شقير في كتابه الذي وضعه عام 1906 م وصدر عام 1916 م في حديثه عن قبيلة ألأحيوات: " وفي تقاليدهم أنهم من بني عطية المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني " ( تاريخ سيناء ص 117 )
    قلت : بنو عطية ( أولاد عطية ) هؤلاء من بدنات المساعيد القديمة ومنهم شيوخ قبيلة المساعيد كما دلت عليه إحدى وثائق دير سانت كاترين حيث جاء في الوثيقة ما نصه : " بتاريخ ثاني عشر شهر ربيع الثاني حضر شعيب بن كيزان ونجم بن عليان من أولاد عطية بدنة المساعيد وأخذ من الأقلوم لفرنديوس غفرتهم عن سنة ستة بعد الألف مبلغ عشرين نصفا " ا . هــ ( مجلة الشراع ــ ألأردن ــ سنة 1 عدد رقم 2 الصادر بتاريخ 1 / 6 / 1996م ص 30 )
    2ــ قال اللواء رفعت الجوهري في كتابه الصادر عام 1965 م أن ألأحيوات من : " المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني "
    ( سيناء أرض القمر ص 137 )
    3ــ قال مصطفى مراد الدباغ في كتابه الذي أعده سنة 1966 م في ذكر ألأحيوات أنهم : " من المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني " ( بلادنا فلسطين ج1 قسم 2 ص 474 )
    4ــ جاء في الطبعة الجديدة من كتاب سيناء أرض القمر التي عرضها اللواء محمد كمال عبدالحميد فيما كتبه في كانون الثاني عام 1974 م في ذكر ألأحيوات أنهم من : " المساعيد من نسل مسعود بن هاني " ( مجلة العربي ــ الكويت ــ عدد رقم 182 ص 51 )
    5ــ قال سالم اليماني البياضي من أهل سيناء في كتابه الصادر عام 1975 م في ذكر ألأحيوات أنهم من : " المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني " ( سيناء الأرض والحرب والبشر ص 208 )
    6ــ قال أحمد أبو كف في كتابه الصادر عام 1977 م أن الأحيوات : " ينتسبون إلى المساعيد الذين بدورهم ينتمون إلى مسعود بن هاني " ( سيناء من أحمس إلى السادات ص 222 )
    7ــ قال عبده مباشر واسلام توفيق في كتابهما الصادر عام 1977 م أن الأحيوات من : " المساعيد المنتسين إلى مسعود بن هاني " ( سيناء الموقع والتاريخ ص 21 )
    8ــ قال الصحفي فتحي رزق في كتابه الصادر عام 1984 م في ذكر قبائل الأحيوات أنهم ينتسبون إلى : " المساعيد المنتسبين إلى مسعود بن هاني " ( رباعية سيناء ص 415 ) 9ــ قال نبيل خالد ألآغا في ذكر قبيلة الأحيوات أنها من : " المساعيد ينتسبون إلى مسعود بن هاني " ( مجلة الدوحة ــ قطر ــ عدد يوليو 1980 م ص 51 )
    10ــ قال أحمد أو خوصة في كتابه الصادر عام 1994 م في ذكر الأحيوات : " يعودون بنسبهم إلى المساعيد نسبة إلى جدهم مسعود بن هاني " ( موسوعة قبائل بئر السبع وعشائرها الرئيسة ص 306 )
    11ــ قال علي نصوح الطاهر في ذكر الأحيوات : " من المؤرخين من يردهم إلى مسعود بن هاني وهذا قول مساعيد سيناء " ( تاريخ القبائل العربية في الأردن ــ مخطوط ــ ص 258 )
    12ــ قال محمد جميل المدني في بحثه الميداني عن قبيلة ألأحيوات في الأردن المنشور في جريدة البلاد في عددها الصادر صباح الأربعاء الموافق 25 / 4 / 2001 م نقلا عن شيوخ ووجهاء قبيلة ألأحيوات أنهم قالوا : " نحن نعود إلى الجد الأكبر مسعود بن هاني والذي كان مقيما في وادي الليث في اليمن " ( جريدة البلاد عدد رقم 404 ص 12 )
    13ــ قال تركي نصار في كتابه الصادر عام 1977 م في ذكر قبيلة ألأحيوات في سيناء أنهم من : " المساعيد من نسل مسعود بن هاني الشيباني " ( أردني في الجولان ص 366 )
    قلت : الشيباني وهم من الكاتب أو ممن أملى عليه النسب حيث أن رواة قبيلة ألأحيوات لا يذكرون أن مسعود بن هاني شيباني إنما اشتبه الأمر على الكاتب أو من أملى عليه النسب فظن أن مسعود بن هاني هو هاني بن مسعود الشيباني وهذا وهم بسبب تشابه الأسماء فالمحفوظ عند المساعيد في شمالي الحجاز وفي بلاد الشام والديار المصرية أن بلادهم الأصلية كانت في وادي الليث فيما هاني بن مسعود الشيباني وقومه من بني شيبان كانوا من سكان العراق ولم يكن لهم أي وجود في بلاد جنوبي الحجاز وهذا يكشف وهم هذه النسبة التي بنيت على تشابه الأسماء .
    14ــ جاء في نص أثري نفيس جدا يعود إلى الثامن من ذي الحجة سنة 777هــ الموافق 29 / 4 / 1375م وجد مسطورا على حجر تم العثور عليه في أذرح في جنوبي الأردن سنة 1384هــ 1964م وهذا الحجر حجر مربع طول ضلعه 36 سم جاء ما نصه بحرفه :
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد عبدك ورسولك وشفيع
    المسلمين وخاتم النبيين وإمام المهتدين
    ورسول رب العالمين كما بلغ رسالتك
    وجاهد في سبيلك حق جهادك
    وكتبه جماعة رجب الزبيدي من المساعيد
    من عدنان في جبل بني هلال غفر الله له
    ولوالديه ذو الحجة الثامن من عام سبعماية وسبع وسبعين
    ( الآثار الإسلامية في فلسطين والأردن ــ محمود العابدي ــ عمان ــ ألأردن ــ 1973م ص 271ــ272 )



    * نزول المساعيد في مدين وخبر معلى المسعودي وآثاره *
    لما وصل المساعيد إلى شمالي الحجاز على اثر قومهم من جنوبي الحجاز حطوا رحالهم في مدين ونواحيها وكان ينزل في مدين قبيلة السعادنة التي كانت تمتلك ماء مدين قالوا وكان كبيرهم السعيدني يبيع الماء للقوافل المارة بتلك المنطقة وخاصة لقوافل الحجيج فطلب منه المساعيد منه أن يردوا البركة الواقعة بجانب بئر السعيدني ليستقوا هم وأنعامهم فوافق على أن يعطوه ناقة أصيلة كانت تركبها أم معلى وهو معلى أبو سليمان المسعودي فأبى معلى أبو سليمان وسار بقومه غير بعيد عن بئر السعيدني وقد أدرك أن الوادي غني بالمياه وطلب من قومه الحفر فحفروا واخرجوا الماء فسمي هذا الماء ببدع المساعيد وفيه يقول أحد الحجاج :
    شديتها بين غزة ونـــــــوران
    ومقيلها خشم أعيهدة من شمالــــي
    تلفي عالعقيبة عاقبة بالمكيلة
    والكل في منامه ارفالــــــــــــــــــــي
    تلفي عالبدع بدع المساعـــيد
    يشرون ملاح الضيف لو كان غالي
    وقال عنيز أبو سالم شاعر ترابين سيناء :
    يا راكب اللي ما تهاب المواريــــــــد
    واقل ما ترظم عليـــــــه يحال
    من مصر تصبح غير بدع المساعيد
    تلفي على اللي يبهرون الدلال
    وقال محمد بن سالم أبو طقيقة :
    يا عيال سوقوا بنا يا عيال
    بعد الخلا الزمل يطونه
    العصر لفرعن لعفـــــــــال
    بدع المساعيد ياطنــــه
    وقد ذكر سنت جون فلبي في رحلته إلى منطقة مدين سنة 1951م بئر السعيدني ووصفها في كتابه أرض الأنبياء ومدائن صالح ص295 ــ 296 . وتقول المعلومات المتوفرة حول خبر معلى والسعيدني ما يلي :
    1ــ كتب إلي الأخ الكريم إبراهيم بن فريج النصيري المسعودي من مساعيد البدع سنة 1405هــ يقول : إن رواية مساعيد البدع تقول : أنهم عندما قدموا من مكة المكرمة الى موضع البدع لم يجدوا ماءا إلا بئر السعيدني وكان صاحبه يبيع الماء فطلبوا منه ماءا فقال لهم صاحب البئر اسقوا الإبل وأعطوني هذه الناقة فرفض أحد المساعيد لان أمه عليها راكبة فتركوا صاحب البئر وذهبوا في الوادي وحفروا فوجدوا الماء وشربوا وسقوا ابلهم ( رسائل ومسائل . إعداد عاتق بن غيث البلادي . 1418هـ 1997م . المجلد الثاني ص162 )
    2ــ حدثني أبو محمد عبد الله بن فريج بن مسعود الراشدي العميري من عميرات منطقة البدع فقال : كانت أم معلى تركب ناقتها فطلبها صاحب الماء فرفض معلى الذي دعا الله تعالى ثم سار بناقة أمه وبركها على نحو ثلاثة أكيال غربي الماء في بطن الوادي وقال لقومه احفروا فحفروا فخرج الماء وسمي البدع
    3ــ حدثني عيد بن سليمان بن مسلم الدهينة المسعودي من مساعيد البدع يوم الاثنين 15 / 7 / 1996م فقال : كان للسعيدني بئر ماء وكان يبيع الماء فلما جاء المساعيد رأى السعيدني جملا فطلبه ليأخذه فقال المسعودي هذا جمل أمي ولا أعطيه لأحد فذهب المساعيد غربا في الوادي وحفروا البدع وحدثني يوم الاثنين 29 / 7 / 1996م فقال : لما قدم المساعيد ووصلوا الى بئر السعيدني أرادوا أخذ بعض الماء فطلب منهم جملا لأم أحدهم فرفض المسعودي وسار المساعيد في بطن الوادي وحفروا البدع ثم ردموه لما غادروا المنطقة وفيما بعد عاد الجغام والبحيري والضمادي وجميعهم من المساعيد فحفروا البدع من جديد وتتبعوا مسار العين الى أن أخرجوها . وحدثني مساء الأحد 3 / 10 / 1999م فقال : جاء المساعيد من وادي الليث فلما وصلوا الى مدين كان السعيدني هو صاحب البئر فطلبوا منه ماءا فطلب منهم بعيرا كانت تركبه أم أحدهم فرفض ولدها فساروا وحفروا البدع وقالوا البدع بدعناه
    4ــ حدثني الشيخ مسلم بن سليم المجيدير المسعودي من مساعيد البدع يوم الأحد 5 / 7 / 1998م فقال : يقع بئر السعيدني في الديسة في البدع وهو اليوم من أملاك النصيرات المساعيد
    5ــ حدثني سليمان بن عيد أبو رقيبة المسعودي من مساعيد البدع يوم الخميس 9 / 5 م 1996م فقال : كان للسعيدني بئر ماء وصنع بركة وكان يسقي الحجاج مقابل الثمن وهذه البركة في خشم البرج في البدع .

    وتقول المعلومات المتوفرة حول آثار معلى المسعودي رحمه الله تعالى في البدع ونواحيه ما يلي :
    1ــ حدثني أبو محمد عبد الله بن فريج بن مسعود الراشدي العميري من عميرات البدع فقال : رأيت أيام كنت شابا صغيرا في وادي شعيب غربي البدع في مغر قديمة اسم معلى مكتوبا على إحداها حسبما قريء لي وعند الاسم وسم العمود وهو وسم المساعيد وعليه شرطة صغيرة مائلة وله في وادي شعيب غربي البدع مصان معروفة هناك باسم مصان معلى قال : ولمعلى مصان أخرى في وادي مقية والظرافة بجوار مقية على نحو 20 كيلا شمالي البدع وقال : حدثني بهذا كبار العميرات قال : وهذا معروف عند كبار المساعيد وكبار العميرات أهل تلك المنطقة قال : والمصان مغر يستخدمها البدو مخازن لحاجاتهم ( رسائل ومسائل . المجلد الثاني . ص 166 ــ 167 )
    2ــ حدثني الحاج سلام بن سليمان أبو غريقانة الأحيوي المسعودي فقال : سمعت أن في منطقة البدع قصرا في جبل يسمى قصر معلى قال : والقصر مخزن يستخدمه البدو ( رسائل ومسائل . المجلد الثاني . ص 166 )
    3ــ حدثني عيد بن سليمان بن مسلم الدهينة المسعودي من مساعيد البدع يوم ألأثنين 15 / 7 / 1996م فقال : مصان معلى في وادي عفال وحدثني مساء الأحد 3 / 10 / 1999م فقال : طور معلى المسعودي غار في صفراء شعيب في البدع .
    4ــ وتقول المعلومات المتوفرة حول معلى وسلالته ما يلي : 1ــ أنجب معلى المسعودي ــ قيل أنه معلى بن سليمان المسعودي ــ ثلاثة بنين هم :
    1ــ الأمير سليمان بن معلى المسعودي وقد اشتهر باسم المنطار وله مقام معروف في غزة كان من مزارات غزة وهو جد الأمراء ( الأمارة ) من فروع المساعيد في فلسطين والديار المصرية
    2ــ الأمير سيف بن معلى المسعودي وهو جد بعض فروع المساعيد ومن أكبر هذه الفروع الصفايحة وهم أحد قسمي قبيلة الأحيوات من فروع قبيلة المساعيد
    3ــ الأمير على بن معلى المسعودي وقد اشتهر أيضا باسم المنطار وله مقام معروف في غزة كان من مزارات غزة والمقام يضم الأخوين الأميرين ويعرف بمقام المنطار والأمير علي هو جد أحد قسمي قبيلة الأحيوات من فروع قبيلة المساعيد وقد انجب الأمير علي بن معلى ولده سعد جيد الوعد ( صادق الوعد ) وهناك قول أن سعد جيد الوعد لقب بشوفان وقد أنجب سعد بن علي بن معلى المسعودي ثلاثة بنين هم :
    1ــ سويلم : وهو جد الكرادمة وغيرهم من الفروع
    2ــ حمد : وهو جد الحمدات وهم فروع عديدة
    3ــ علي وقد غلب عليه لقب شوفان وهو جد الشوافين وقد أنجب علي بن سعد بن علي بن معلى المسعودي ولدين هما :
    1ــ غانم : وهو جد النجمات والسلاميين والخناطلة والكساسبة
    2ــ غنيم : وهو جد الغنيمات
    وتعرف ذرية سعد صادق ( جيد الوعد ) بن علي بن معلى المسعودي بالشوافين ويعرف الشوافين ( ذرية سعد صادق الوعد ) والصفايحة باسم : الأحيوات
    5ــ قال الشاعر حسن بن عيد بن كريدم ألأحيوي المسعودي في قصيدته عن تاريخ ألأحيوات :
    حنا بدعنا البدع بدع المساعيــــد
    عن اسعيدني طلاب وده رحولة
    وقال :
    وجدنا معلى من الرجال الصناديد
    حامي حمانا بالوعر والسهولـــة
    وقال في ذكر واقعة المطيرية بين المساعيد وأبناء عمومتهم العمرو :
    وسيف بن معلى طايح شهيـــــــد
    وثبت لنا تاريخ في كل دولــــــة
    وقال في ذكر الأمير سليمان المنطار وأخوه الأمير علي المنطار :
    مرحوم يالمنطار صد المناكيــــــد
    وسجل لنا سليمان اسم البطولة
    وأبو سعد فالحصب سوى بواديـد
    وسط المعارك غايراتن خيولـــه
    معلى تقصى في دروب المساعيد
    ينقل صوابه فاقد للرحــــــــــــولة
    وطلعت نشامى قلوبها نار بتقيـــد
    خلفة سعد ابن علي الرجولـــــــة
    سويلم وشوفان وحمد الصناديــد
    عدوهم بالحرب ما ظل جولــــــة
    ( جريدة البلاد عدد رقم 411 الصادر نهار الأربعاء الموافق 13 / 6 / 2001م ص13 )
    6ــ وقال الشاعر علي بن حسن بن كريدم ألأحيوي المسعودي :
    علي وسليمان خزام المضاديـــد
    طاحوا مع اللي طاح صاروا فقيدة
    أبوهم معلى من خيار الأجاويـــد
    وسيف أخوهم ألينه وليــــــــــــــدة
    يومن دنت لمعلى نهاة المواليــد
    وصف بناتيخه بالعلوم المفيـــــــدة
    معهن سعد بن علي توه اوليــــد
    ماكولهم حوي من عقب العصيــدة
    لفوا على الضماد ملي المزاويد
    وهاذي بدايتهم وصاروا بديـــــــدة
    سويلم وشوفان وحمد الصناديـد
    خلفة سعد والمعادي تكيــــــــــــده
    7ــ يقال أن معلى المسعودي رحمه الله تعالى عرف بلقب إحوي فان صح هذا فإننا نلفت النظر إلى أن هذا اللقب ورد في نص عثماني قديم يعود إلى القرن العاشر للهجرة فقد جاء في ص71 من الدفتر رقم 312 الخاص بأوقاف وأملاك المسلمين في فلسطين ما نصه : ( كرم أمير علي ولد حوي وقف نبي عليه السلام ) وهذا الوقف موجود في بلاد غزة
    قلت : ورود اسم الأمير علي وهو ابن معلى وورود لقب حوي مما يعزز القول أن هذا النص خاص بالأمير علي بن معلى المسعودي مع ملاحظة أن أحيوي تصغير إحوي لا سيما وأنه موجود في بلاد غزة حيث كان المساعيد يقطنون ومما يؤكد هذا أيضا أن الأحيوات هم نسل معلى مما يعني أنه حمل اللقب الذي عرف به أعقابه والله تعالى أعلم ويبدو أنه هو الذي أوقف هذا الوقف قبل مقتله والله أعلم
    منقول
    الباحث:-راشد حمدان




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 12, 2018 1:34 pm